الرئيسية / ألبوم الصور / تدشين “معرض الاختراعات” بأكبر تظاهرة علمية

تدشين “معرض الاختراعات” بأكبر تظاهرة علمية

صرح الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي لدول الخليج العربية الدكتور عبد اللطيف الزياني، الدور الذي تقوم به دولة الكويت في إحتضان الاختراعات والمخترعين من كافة أنحاء العالم، مشيراً إلى أن الكويت أثبتت مكانتها لاحتضان تلك الاختراعات  والابتكارات والمبدعين.

وأشاد بمستوى الإخترعات التي جاءت لسد حاجات المجتمع وتلبية متطلبات الوقت الحالي، مؤكداً اندفاع الشباب على الابداع والابتكار  وتسخير طاقتهم لخدمة دولهم ومجتمعاتهم واثبات قدرتهم على العطاء.

 

من جانبه، أعرب رئيس اللجنة العليا المنظمة للمعرض طلال جاسم الخرافي عن سعادته لإفتتاح المعرض الدولي التاسع للإختراعات في الشرق الأوسط الذي يشارك فيه 200 مخترعاً من 36 دولة يقدمون 150 اختراعاً، مضيفاً ان دولة الكويت تستحق بجدارة ان تكون عاصمة للثقافة والعلم والإختراعات، مضيفاً “ان المعرض ولله الحمد استطاع تحقيق هذا الأمر”.

وأضاف أن مثل هذه الفعاليات العلمية تزيد من اهتمامنا بالمبدعين وتجعلنا نسعى إلى تقديم الأفضل لخدمتهم، مشيراً إلى ان المعرض يعد فرصة مميزة للمخترعين العرب للإحتكاك بالمخترعين العالميين من كافة أنحاء العالم، مما يحفزهم على تقديم الأفضل، خصوصاً وان المعرض يضم نخبة مميزة من المخترعين من انحاء دول العالم.

ولفت إلى حرص العديد من الدول على المشاركة السنوية في هذا المعرض لما حققه من صدى عالمي كبير، كونه صُنف بانه المعرض الأول من نوعه على مستوى الشرق الأوسط والثاني عالمياً بعد معرض جنيف الدولي، “وهذا الإهتمام يجعل مسؤوليتنا أكبر”، مشيراً إلى ان المعرض يعتبر انجازاً تفخر به البلاد، ويضعها في مصاف الدول المهتمة بالاختراعات والمخترعين

وتقدم الخرافي بالشكر والتقدير لحضرة صاحب السمو أمير البلاد حفظه الله ورعاه على رعايته السامية للمعرض منذ انطلاقته الأولى في 2007، مما يؤكد اهتمام سموه بالإبداع والمبدعين في الكويت ووطننا العربي، متقدماً بالشكر إلى ممثل صاحب السمو وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء الشيخ محمد العبدالله المبارك الصباح، وللأمين العام لمجلس التعاون الخليجي لدول الخليج العربية الدكتور عبداللطيف الزياني لحرصه وتشريفه بالحضور حفل افتتاح المعرض، وكذلك لوكيلة وزارة الدولة لشؤون الشباب الشيخة الزين الصباح، والوكيل المساعد للشؤون المالية والإدارية بوزارة التجارة والصناعة الشيخ نمر فهد المالك الصباح.

وتقدم بالشكر إلى مؤسسة الكويت للتقدم العلمي التي تعد الشريك الإستراتيجي والداعم الأكبر للمعرض، وأيضاً إلى الجهات الراعية وهي شركة الإتصالات المتنقلة (زين)، وبيت التمويل الكويتي، وغرفة تجارة وصناعة الكويت، وشركة الخليج للكابلات والصناعات الكهربائية، ومجموعة الخرافي، والأمانة العامة للأوقاف، وكذلك إلى وسائل الإعلام المطبوعة والمرئية والمسموعة لتفاعلها ووجودها لتغطية حفل افتتاح المعرض وكافة الأنشطة والفعاليات التي ينظمها النادي العلمي.

ورحّب رئيس اللجنة العليا المنظمة للمعرض طلال جاسم الخرافي بجميع المشاركين من الدول المختلفة، متمنياً لهم طيب الاقامة في بلدهم الثاني الكويت والتوفيق والفوز بجوائز المعرض المختلفة.

57

 

عن editor

شاهد أيضاً

النادي العلمي: الاعتدال الربيعي فلكياً.. الإثنين المقبل

  أعلن النادي العلمي الكويتي ان الاعتدال الربيعي لهذا العام يوافق فلكياً يوم الإثنين المقبل ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *